ما حقيقة إغلاق شركة “يو YOU” في عدن وسبب المطالبات بسرعة اغلاقها

شن نشطاء على مو dahan

وطالب الناشطون من السلطات المحلية والأجهزة الأمنية في عدن ب و إغلاق مكاتب شركة و م م كches إغلاصالاsal لاالاتصالالاتصالا Seiten ل م ل لإ Kontanz.

واعتبر النشطاء أن ما تقوم به الشركة من تطوير لأنظمتها وإدخالها لأجهزة ومعدات وشرائح دون رقابة ودون معرفة طبيعة هذه الأجهزة يعد اختراقا أمنيا للاجهزة الأمنية ومخالفة للأنظمة واللوائح المنظمة لعمل شركات الهاتف النقال.

ووصف البعض أن الشركة تعتبر غير قانونية وقد سبق لوزارة الاتصالات أن أصدرت عدة بيانات تحذر من التعامل مع الشركة معتبرة أن وجودها غير قانوني وخارج إطار النظم واللوائح.

Ck تر أن شركة كة ي u “تعود ملكيتهika للقيادي في جماعة الحوثين محمد عبدالسلام فليته ومقا ص 20 و و و و و و و و و و و و و و و و و و و و و و و وéرwor مر antwort antwort ه missق.

وأشار النشطاء إلى الحوثيين قاموا بشراء الشركة وتغيير اسمها من MTN إلى You وهو اسم مختصر (الشركة اليمنية العمانية) بحجة أن شركة عمانية تدعى زمرد هي من قامت بشراء أصول الشركة وهي محاولة، للالتفاف والتستر وخداع الشعب لتتمكن من العمل في المناطق المحررة لتخدم اجندة الحوثيين بهدف التجسس والمراقبة لأغراض أمنية وعسكرية واستخباراتية، واقتصادية من خلال جني الأموال واستغلالها في المجهود الحربي للجماعة “حسب وصف الناشطين”.

ذذا وقد ناشد النشطاء السلطات المحلية والأجهزة الأمنية بسرعة التحرك وا Seiten ذ الإجراءا Seiten اللازمة.

‎مقالات ذات صلة


Source: تهامة برس by tehamapress.net.

*The article has been translated based on the content of تهامة برس by tehamapress.net. If there is any problem regarding the content, copyright, please leave a report below the article. We will try to process as quickly as possible to protect the rights of the author. Thank you very much!

*We just want readers to access information more quickly and easily with other multilingual content, instead of information only available in a certain language.

*We always respect the copyright of the content of the author and always include the original link of the source article.If the author disagrees, just leave the report below the article, the article will be edited or deleted at the request of the author. Thanks very much! Best regards!